forum

maroc N.R.G
 
AccueilCalendrierFAQRechercherMembresGroupesS'enregistrerConnexion

Partagez | 
 

 التوازن... مفتاح الجسم الصحّي والرشيق

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
elghrib
Admin
avatar

Messages : 173
Date d'inscription : 27/11/2008
Age : 32

MessageSujet: التوازن... مفتاح الجسم الصحّي والرشيق   Jeu 26 Fév - 7:43



____________

______

يشير خبراء التغذية إلى ضرورة الابتعاد عن المسهلات والملينات والوصفات الشائعة مثل شرب ماء البقدونس المغلي أو ماء الجزر المغلي بقصد إنقاص الوزن، فهذه الوسائل لا تجدي، بالإضافة
إلى أنها تضر الجسم وتفقده الأملاح والمعادن.

البدانة شائعة لدى حوالي 50% من النساء والرجال فوق الأربعين في العالم، حتى أنها أصبحت ظاهرة شائعة بين الأطفال أيضاً، خصوصاً في الدول الصناعية. بدانة الرجل إشارة واضحة الى أنه قد يُصاب بأمراض خطيرة، لكن لا تشكّل البدانة خطراً كبيراً على صحة المرأة، لأنها تتمتع باستعداد طبيعي لزيادة الوزن بسبب هرمونات أنثوية تساعد في ترسيب الدهون في بعض مناطق الجسم. كذلك يرجع ذلك جزئياً إلى وجود طبقة من الدهن العازل تحت الجلد تحول دون فقدان المرأة حرارة جسمها، ما يؤدي إلى الإقلال من احتراق المواد الغذائية وتراكمها على هيئة دهون، وباستمرار هذه الحلقة المفرغة يستمر ازدياد الوزن.

مقياس

متى نعتبر الشخص بديناً؟ وما هو الوزن المثالي؟ يمكن أن يدلنا المظهر العام على ذلك، لكننا نحتاج إلى معيار أدق خصوصاً في الحالات البسيطة التي يصعب على العين الحكم فيها. وأفضل معيار للبدانة والنحافة هو مؤشر كتلة الجسم BMI Body mass index، ويحسب كالتالي: الوزن بالكيلوغرام مقسوماً على مربع الطول بالمتر ويكون مؤشر كتلة الجسم في أحد المجالات التالية:

- نحيف: أقل من 18BMI .

- مثالي الوزن: من 18 الى 25BMI .

- سمين: أكثر من 25.BMI

عوامل

تساعد عوامل كثيرة في الإصابة بالبدانة، نلقي اللوم على إفرازات الغدد الصماء أحياناً، لكن أياً كانت الأسباب فجميعها يؤدي إلى ازدياد كمية استهلاكنا الطعام والشراب عن حاجة جسمنا بالنسبة إلى السن والطول والجنس ونوع العمل. ومن بين تلك الأسباب:

1. الإسراف في تناول الطعام

أحد أبرز العوامل المسببة للبدانة، وقد سهلت الحياة المتمدنة الحديثة ذلك عن طريق سهولة الحصول على أنواع الأطعمة كافة، وفي الوقت نفسه قللت من المجهود المبذول.

يجب أن تتشكّل وجبتنا من ثلاثة عناصر هي: النشويات والبروتينات والدهون. تعطي هذه العناصر كافة عند احتراقها طاقة تقاس بالسعرات الحرارية، فغرام النشويات والبروتينات يعطي أربع سعرات، بينما يعطي غرام الدهون تسع سعرات. ولكل فرد عدد معين من السعرات يحتاجها يومياً لتفعيل أجهزة جسمه بحسب سنه ونوعية عمله. يحتاج المرء البالغ الذي لا يتعب كثيراً بعمله حوالي 2300 سعرة يومياً، توزيعها كالآتي:

- 250 غراماً من النشويات.

- 100 غرام من البروتينات.

- 100 غرام من الدهون.

يتخزّن الغذاء الزائد عن حاجة الجسم على هيئة دهون تسبّب البدانة.

2. الوراثة والبيئة

لوحظ أن الأطفال دون الخامسة عشرة أقل عرضة للبدانة بنسبة 10% إذا كان الوالدان من ذوي الأوزان الطبيعية، بينما ترتفع النسبة إلى 40% إذا كان أحد الوالدين بديناً، وتصل النسبة إلى 80% إذا كان كلا الوالدين بديناً.

لا يمكننا الفصل بين العامل الوراثي والعامل البيئي، أي العادات الغذائية، فالميل الى البدانة يبدأ منذ الطفولة، وغذاؤنا في هذه المرحلة هو الذي يحدد وزننا على مر الأيام والسنين.

3. الحالة النفسية

في بعض الحالات، خصوصا عند الإناث، يرجع سبب البدانة إلى أسباب عاطفية أو قلق نفسي، ما يجعلهن يقبلن على تناول الطعام بشراهة زائدة كوسيلة للإشباع النفسي والخروج من الضيق.

4. الكسل والخمول

التلفزيون والراديو والسيارة الخاصة من سمات الحياة العصرية، الأمر الذي أدى إلى الإقلال من الحركة والخمول، ويستتبع ذلك نقص في استهلاك الطاقة المختزنة على هيئة دهون.

وجبات

نعمد أحياناً الى حذف إحدى الوجبات ظناً منا أننا بذلك نقلل من كمية السعرات الحرارية التي نستهلكها، لكن ذلك خطأ فادح. فقد أثبت الخبراء أنه كلما كثر عدد الوجبات اليومية وقلّت كمية الطعام المستهلكة، انخفض الوزن أكثر، لأن الغذاء في حد ذاته يزيد سرعة الاحتراق، والذين يتناولون الإفطار ينخفض وزنهم أكثر من الذين يهملون إفطارهم.

الماء

يقول البعض إن البدانة ما هي إلا حالة ورم الجسم واحتباس الماء فيه، ورواد هذه البدعة ينصحون بالإقلال من كمية الماء المستهلكة يومياً، واللجوء إلى عقاقير طبيّة تدّر البول. صحيح أن المياه تشكّل حوالي 40% الى 50% من وزن الجسم، وأن الدهون في الأنسجة التي تحتوي على كمية أكبر من الماء أكثر من غيرها، لكن البدانة لا تتأتى من زيادة كمية الماء المختزنة، بل من زيادة كمية الدهون، ويستتبع ذلك احتواء الجسم على كمية أكبر من الماء، لذلك عند العلاج ينبغي أن يكون هدفنا الأساسي إزالة الدهن بالحمية الغذائية، وسيتبع ذلك حتماً فقدان الجسم كمية من الماء.

مجهود عضلي

يعتقد البعض أن المجهود العضلي لا يأتي بفائدة مماثلة لتلك التي تنتج من الحمية المنحّفة، ويدلل على ذلك بأنه كي نستهلك الطاقة الموجودة في ربع رغيف خبز، علينا أن نمشي سريعاً لمدة نصف ساعة أو نركب دراجة لمدة 20 دقيقة، أو نسبح لمدة 10 دقائق، وقد فاته أن المجهود العضلي يستهلك من السعرات كمية أكبر بكثير، لأنه يزيد سرعة الاحتراق والتمثيل الغذائي، خصوصاً إذا تناولنا الطعام بعده مباشرة.

عقاقير

تؤدي العقاقير دوراً ثانوياً في علاج البدانة مقارنة بالحمية الغذائية، ويُنصح بعدم اللجوء إليها، فالعقاقير التي تضعف الشهية تسبب غالباً توتراً وعصبية ظاهرة وشعوراً بالخوف والأرق، فضلاً عن احتمال الإدمان عليها. لذا ينصح الأطباء بتناولها لمدة محدودة، أي في أسابيع الحمية الأولى.

يشار إلى أن كثيرين يصرّون على إنقاص وزنهم بأسرع وقت ممكن، وهذا خطأ فادح، لأن العبرة ليست في إنقاص الوزن، بل في الحفاظ على الوزن الجديد، ولا يتأتى ذلك إلا باتباع حمية عملية مقبولة يمكن الاستمرار فيها لمدة طويلة.

نظام

لا بد من أن نستهلك 800 الى 1000 سعرة حرارية فقط يومياً إذا أردنا اتباع حمية غذائية منحّفة. وليس من الحكمة الاستغناء عن البروتينات، لأن الجسم يستخدمها لبناء أنسجته وهي ليست مصدراً للطاقة، إليكم نموذجاً للغذاء اليومي الذي يعطي حوالي 1000 سعرة:

الإفطار

- نصف كوب عصير طماطم أو غريب فروت.

- شاي أو قهوة باللبن من دون سكر.

- بيضة مسلوقة أو قطعة صغيرة من الجبن الأبيض (حوالي 50 غراماً) وربع رغيف خبز أو قطعتا توست.

الغذاء

- فنجانا شاي من الخضار المسلوقة مثل الخبيزة أو السبانخ أو القنبيط من دون زيت أو سمن، أو فنجان من الخضار المتنوّعة مثل الكوسا والفاصوليا باستثناء الجزر.

- شريحة من اللحم الأحمر تزن حوالي 250 غراماً قبل الطهي أو ربع دجاجة أو قطعة سمك من السمك المشوي أو المسلوق توازي 300 غرام.

- سلطة خضراء من دون زيت مع بالتوابل والمشهيات باستثناء الزيتون.

وجبة خفيفة

- برتقالة أو تفاحة أو كمثري واحدة أو حبتا خوخ.

العشاء

- نصف كمية الغداء، مع الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية أو المكسرات والحلويات والفول السوداني.
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur http://www.elghribali.c.la
 
التوازن... مفتاح الجسم الصحّي والرشيق
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
forum :: منتدى المواضيع العامة :: واحة العلوم والصحة-
Sauter vers: